يتضمن ترحيل مقاتلين إلى إدلب..اتفاق جديد في درعا برعاية روسية!

0 4٬343

أعلنت وسائل إعلامية محلية عن اتفاق تهدئة جديد في مدينة درعا اليوم الأحد وذلك بعد اجتماع بين ممثلي لجان التفاوض في درعا مع الضابط الروسي أسد الله في درعا المحطة.

اتفاق درعا يتمخض عن اجتماعات مكثفة

وقال موقع تجمع أحرار حوران عن مصادر محلية “لم يسمها” أن الضابط الروسي أسد الله سيرفع مطالب اللجان المركزية بدرعا إلى قيادة الاحتلال الروسي في العاصمة دمشق اليوم.

كما لم يتم تحديد سقف زمني للتهدئة وإنما ستستمر حتى انتهاء المشاورات بين الضابط أسد الله مع قيادة القوات الروسية في دمشق.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا 

ذكرت مصادر خاصة أن نظام الأسد ما يزال يصرُّ على تهجير عدد من المقاتلين من أبناء مدينة درعا البلد إلى الشمال السوري. وذلك عقب التطورات الأخيرة التي شهدتها محافظة درعا جنوب سورية.

عمر رحمون يكشف بند الترحيل

وقال عمر رحمون: إن كل الفصائل المسلحة في درعا التي كانت تتلقى دعماً من الأردن  صالحت وهي ضمن الفيلق الخامس. أما الفصائل الناكثة للاتفاق وهاجمت حواجز الجيش البارحة فهي جبهة نصرة وداعش وأحرار الشام. وهم مرتبطون بتركيا ومصيرهم الترحيل إلى الشمال السوري إلى حضن أردوغان.

اقرأ أيضاً:  الشرتح يتحدث عن إجراء مصالحة مع بشار الأسد ويدعوه لقصف إدلب!

ونوه إلى أن كافة عناصر (الجيش العربي السوري) الذين اختطفوا في درعا عادوا وأسلحتهم إلى مقراتهم سالمين. أما الإرهابيين فسيتم ترحيلهم إلى إدلب حسب زعمه.

وخلال الأيام الماضية شهدت منطقة درعا توترًا عسكريًا كبيرًا. بين أبناء درعا وقوات الأسد وذلك عقب محاولتها اقتحام درعا البلد. ليقوم شبان درعا بالهجوم على حواجز نظام الأسد والسيطرة على عشرات الحواجز والنقاط العسكرية في منطقة درعا.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط