يويتوبرز أمريكي يتحدث عن تجربة 50 ساعة داخل قبر زجاجي

0 110

جنون اليوتيوبرز  ليس له حدود في عالم يبحث دومًا عن كل جديد ومثير ومميز.  وهذا ما فعله ( Mr best )  ببث تجربة فريدة من نوعها للدفن حيًا في قبر زجاجي.

 

جنون اليوتيوبرز ليس له حدود في عالم يبحث دومًا عن كل جديد ومثير ومميز،وهذا ما فعله ( Mr best ) ببث تجربة فريدة من نوعها للدفن حيًا في قبر زجاجي.

وفي التفاصيل خاض الشاب الأمريكي جيمس دونالسون أو كما يحب أن يسمي نفسه Mr best تجربة الدفن حيًا بشكل حرفي لمدة 50 ساعة، لكن مع بعض المميزات.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وبثَّ Mr best تجربته على قناته يوتيوب يوم أمس، في 12 دقيقة اختصر بها أكثر من يومين مدفونًا تحت الأرض مع بعض وسائل التسلية، وطعام وشراب.

حيث يستلقي على فراش جيد ومخدة وبطانية للنوم ليلاً، مع جهاز تابلت ليبقى على تواصل مع العالم الخارجي ومعجبيه، وأيضًا جهاز لاسلكي (قبضة) ليخبر أصدقاءه في الخارج عن أوضاعه إذا ساءت الأمور.

وتم دفنه على عمق عدة أمتار ووضعت شاهدة لقبره، الذي كان ساحة لعب ورقص لأصدقائه وفريق التصوير خلال التجربة.

اقرأ أيضاً:  رزان زيتونة وإشكالية العدالة

ووصف اليوتيوبرز جيمس التجربة داخل قبر زجاجي بأكبر عمل جنوني أقدم عليه خلال انطلاقته على اليوتيوب.

فيما حاز مقطعه على أكثر من 50 مليون مشاهدة خلال أول 24 ساعة وسط تفاعل كبير، وانتقاد أيضًا لما آل إليه واقع اليوتيوب، خاصة عندما ينجذب لأداء تجارب خطرة في كثير من الأحياء فقط لحصد المشاهدات والأموال.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط