35 عنصراً من قوات الأسد بين قتيل وجريح باستهداف حافلة شرقي حمص

894

أعلنت مواقع موالية لنظام الأسد عن مقتل وإصابة أكثر من 35 عنصراً من قوات الأسد اليوم الثلاثاء، بهجومٍ استهدف حافلة مبيت كانت تقلّهم في منطقة شرقي حمص.

وكشفت وسائل إعلام مقرّبة عن أن 14 عسكرياً -بينهم ضابطان- قتلوا وأصيب 22 آخرين، إثر استهداف حافلة مبيت عسكري في ريف تدمر، مشيرةً إلى أنّ القتلى والجرحى نُقلوا إلى مشفى تدمر.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على واتساب  اضغط هنا

وذكر موقع نورث برس أن الهجوم نفّذته خلايا مسلّحة تابعة لـ تنظيم الدولة (داعش) قرب منطقة “المحطة الثالثة” في بادية تدمر، واستهدف حافلة مبيت تابعة لـ”الفرقة 17″ في قوات النظام.

ويذكر قبل يومين، قتل عنصر من “الفرقة الرابعة” برصاص مسلّحين يرجّح أنّهم من خلايا تنظيم الدولة، وذلك قرب مدرسة الحسن في مدينة الميادين شرقي دير الزور.

اقرأ أيضاً: غارات أردنية جديدة تستهدف تجار المخدرات في سوريا

وتشهد معظم مناطق شمال شرقي سوريا، تشهد تزايداً في حالات الاستهداف التي تطول عناصر قوات النظام وميليشيات إيران و”قوات سوريا الديمقراطية – قسد”، بالتزامن مع ازدياد نشاط خلايا تنظيم الدولة (داعش) في المنطقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط