الحرب تقرع طبولها في أوكرانيا.. واشنطن تخلي سفارتها ودول تطالب رعاياها بالمغادرة

0 985

تصاعدت حدة التوتر بين الغرب وروسيا، بخصوص أوكرانيا، وسط تحذيرات غربية من غزو روسي محتمل لأوكرانيا خلال الأسبوع الجاري.

وبحسب وسائل إعلامية فإن الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت استعدادها لإخلاء سفارتها في كييف، كما أعلنت عدة دول حول العالم ذلك.

الأردن تضبط محاولة تهريب مواد مخدرة وأسلحة من مناطق الأسد

وقال مسؤولون أمريكيون: إن الخارجية الأمريكية أصدرت توجيهات بمغادرة أغلب الموظفين الأميركيين غير الرسميين في سفارتها بكييف.

من جانبه قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن: إن الولايات المتحدة الأمريكية لا تعرف حتى الآن ما إذا كان الرئيس الروسي قد اتخذ قراراً بغزو أوكرانيا.

مضيفاً إذا غزا بوتين أوكرانيا فإن الولايات المتحدة وحلفاءها سيفرضون عقوبات اقتصادية على روسيا، وأنه سيتحدث إلى نظيره الروسي اليوم السبت.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي أن الولايات المتحدة الأمريكية مستعدة لحل الأزمة بشكل دبلوماسي، إذا كانت روسيا ترغب في ذلك، وان حل الأزمة يجب أن يتم في إطار خفض التصعيد، مشيراً إلى أن واشنطن لا ترى إلا تصعيدا من روسيا.

لمتابعة كل جديد تابعنا على فيس بوك 

من جانبه قالت مصادر إعلامية: إن موظفي السفارة والقنصلية الروسية بدؤوا بمغادرة أوكرانيا، إلا أن السفارة الروسية أعلنت أنها ستواصل عملها المعتاد.

وقال الكرملين الروسي بحسب ما نقلته وسائل إعلامية: إن الغرب يرغب بإخضاع روسيا على مدار الأعوام ال15 الماضية وهو سبب ما يمر به العالم اليوم من عدم استقرار.

إلى جانب ذلك طالبت العديد من الدول رعاياها مغادرة أوكرانيا بشكل فوري، كما أعلنت عدة دول غربية عن تقليص عدد موظفي قمصلياتها في كييف.

وكانت مصادر عدة قد تحدثت عن أن العملية الروسية المحتملة قد تبدأ يوم الثلاثاء المقبل، إلا أن ذلك يبقى معلومات أولية.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط