تقرير لجنة الشكاوى: توثيق 12 شكوى في عام 2023 حول انتهاكات إعلامية في سوريا

1٬775

أصدر “ميثاق شرف للإعلاميين السوريين” تقريرها السنوي للجنة الشكاوى، حيث استقبلت 12 شكوى خلال عام 2023.

وقدم الجمهور 5 شكاوى، فيما جاءت 7 شكاوى خلال دورات تدريب الميثاق لطلاب كليات الإعلام في شمال غربي سوريا.

وتركزت الشكاوى على المحتوى المقروء بنسبة 4 منها، بينما كانت الأخيرة تتعلق بمحتوى مسموع في وسيلة إعلام سورية.

تابعونا على صفحتنا الجديدة في فيسبوك من خلال الرابط هنـــــــــــــــــــــــا

ويهدف التقرير إلى تعزيز الصحافة الأخلاقية في سوريا، مع التركيز على المعايير الثلاث عشرة التي يتبناها ميثاق الإعلاميين السوريين.

رئيسة اللجنة، “ملاك سويد”، أكدت أهمية التقرير في توعية الجمهور بحقه في الشكوى وتصويب الأخطاء الإعلامية، مشيرة إلى التزام اللجنة بتطوير أدواتها وتقديم ورشات تدريبية للجمهور ووسائل الإعلام.

منسق اللجنة، “محمد الصطوف”، أشار إلى أهمية المشاركة الجماهيرية في صناعة الأخبار، مؤكدًا أن التقرير يسهم في توجيه وسائل الإعلام نحو الالتزام بالمعايير المهنية والأخلاقية.

التقرير أظهر أن أعداد الشكاوى لا تعكس بالكامل حجم الانتهاكات المهنية والأخلاقية، ويرجع ذلك إلى حداثة اللجنة التي بدأت عملها في عام 2022. الدقة والنزاهة ومكافحة التجني كانت من بين المعايير الأكثر انتهاكاً.

اللجنة تسعى جاهدة لتوسيع نطاق عملها لتشمل المؤسسات الإعلامية غير الموقعة على الميثاق، بهدف زيادة عدد الموقعين. كما تخطط لتقديم جائزة سنوية وتشكيل فريق لرصد انتهاكات وسائل الإعلام.

منذ إطلاقه في 2021، يعمل نظام الشكاوى على تحسين الممارسة الإعلامية في سوريا، ولجنة الشكاوى تعمل بناءً على المرجعيات الأخلاقية والأعراف المهنية، داعية إلى الالتزام بمدونة السلوك وتقديم مرجعية نظمية للشكاوى.

للاطلاع على كامل التقرير اضغط هنــــــــــــــــا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط