جيش سوريا الحرة: قسد وفصائل المعارضة تسعى لتوحيد الجهود

1٬422

شدد العقيد فريد القاسم، قائد جيش سوريا الحرة في منطقة التنف، على تحقيق تقدم ملموس  بالتنسيق المشترك مع ميليشيا قسد، وأعرب عن رغبته في تعزيز هذا التنسيق من خلال التعاون مع فصائل المعارضة بهدف إنشاء غرفة عمليات مشتركة.

وأكد القاسم خلال تصريحاته اليوم الثلاثاء أهمية شمولية المشهد السوري، مشددًا على أنه لا يمكن استثناء أي مكون سوري من صياغة مستقبل البلاد.

اقرأ أيضاً: الاستقلاليّة والشفافيّة في نظام الشكاوى

وفي هذا السياق، أشار إلى جهود قسد والفصائل المختلفة المنتشرة عبر الأراضي السورية نحو تحقيق توحيد الجهود وتنسيق الخطط للمساهمة في الجهود العامة للحفاظ على الأمن والاستقرار.

وأوضح العقيد القاسم أن التوصل إلى اتفاق وتنسيق بين جميع القوى المعنية في الأراضي السورية يعد السبيل الوحيد لتحقيق الأهداف المرجوة، مشيرًا إلى أهمية التعاون والتنسيق الوثيق بين مختلف الأطراف.

وأعرب عن قناعته وقناعة فرقائه بأنه من خلال هذا التنسيق الشامل، يمكن تحقيق هدف الثورة السورية والوصول إلى النجاح المنشود.

وختم القاسم تصريحاته بالتأكيد على ضرورة بذل الجهود المشتركة لتحقيق تقدم مستدام في ميدان العمليات، وذلك من خلال تعزيز التواصل والتنسيق المستمرين بين جميع القوى المعنية، بهدف تحقيق استقرار سوريا وتأمين مستقبل أفضل للبلاد وشعبها.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط