حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي: النظام يرفض الحل السياسي

177

أكد حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي في البيان الختامي لأعمال الدورة السادسة للجنة المركزية أن نظام الأسد ما يزال يرفض الحل السياسي ويمارس سلطته بالعقلية الأمنة ذاتها.

وأضاف البيان: أن سياسة نظام الأسد أدت إلى تدمير الاقتصاد الوطني وقاد إلى الفقر والبطالة والجريمة واختلال سعر صرف الليرة.

كليتشدار أوغلو لأوروبا: إما إعادة السوريين أو فتح الحدود

ورأى البيان أن الحل في سورية سياسي أن الحل السياسي هو الطريق الآمن للتغيير الشامل في سورية.

وناقشت اللجنة المركزية ما يجري من تدافع عربي وتركي للتطبيع مع النظام السوري في ظل الإهمال الدولي للملف السوري نظراً لوجود ملفات أكثر حساسية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على واتساب  اضغط هنا

وأكد الحزب تأييد لأي حل إقليمي يعمل على حل القضية السورية استناداً للأمم المتحدة وبيان جنيف عام 2012 والقرارات الدولية ذات الصلة.

واختتمت اللجنة بيانها الختامي بالتأكيد أن مطالب الثورة المحقة في الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية ستتحقق مهما علا الباطل.

للاطلاع على البيان يرجى الضغط هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط