المطرب الموالي علي الديك يهرب من حفل بدرعا تحت وطأة الأحذية

0 537

 استدعى نظام الأسد المطرب الشعبي (علي الديك ) الذي يشتهر بمواقفه الموالية للنظام وشبيحته، ليلة أمس الثلاثاء، لإحياء حفل في الملعب البلدي وسط مدينة درعا
استدعى نظام الأسد المطرب الشعبي (علي الديك ) الذي يشتهر بمواقفه الموالية للنظام وشبيحته، ليلة أمس الثلاثاء، لإحياء حفل في الملعب البلدي وسط مدينة درعا، ما أثار سخط الناشطين والأهالي الذين وصفوا هذه الخطوة بالاستفزازية.

وأكدت صفحات موالية بأن( علي الديك) الذي أقام الحفل بحضور شخصيات موالية، هرب بعد ملاحقته بالكنادر والأحذية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأفادت مصادر محلية بأن سكانًا في درعا عبروا عن استيائهم من الحفل الذي أقيم على أرضية الملعب القديم في مدينة درعا.

وأشار المصدر إلى أن الحفل يقام في وقت ماتزال المحافظة تعيش في نقص كبير من الخدمات الأساسية، ومن أبرزها عدم توفر الكهرباء بشكل كافٍ، فضلاً عن الأوضاع الأمنية التي تشهدها المحافظة بالتزامن مع تطبيق بنود الاتفاق في ريف درعا الشرقي.

وواجه إعلان الحفل موجةً سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين عدُّوا أن البلد اليوم بحاجة أشياء أهم بكثير من الحفلات والرقص والغناء، على حد تعبيرهم.

بعد انتهائه من ريفي درعا الغربي والشمالي.. نظام الأسد يجري تسويات في بلدة نصيب

واشتهر (علي الديك) بمواقفه الموالية للنظام، وسبق أن هاجم العديد من الفنانين السوريين والعرب بسبب معارضتهم لرأس النظام أو انتقادهم النظام جراء المجازر التي يرتكبها بحق الشعب السوري.

ويحاول نظام الأسد إقناع العالم بأن الأمور في سورية طبيعية، بالرغم من أن المدنيين يعيشون وضعًا صعبًا من جميع النواحي، الاجتماعية والاقتصادية والنفسية.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط