جرحى باشتباكات بين الشرطة وعناصر أحد الفصائل داخل أسواق مدينة الباب

0 186

دارت اشتباكات مسلحة بين عناصر أحد فصائل الجيش الوطني، والشرطة المدنية، داخل أحد الأسواق في مدينة الباب مساء أمس الأحد.

وبحسب صفحات محلية، فقد أصيب ستة أشخاص، اثنين من قوى الأمن والشرطة، وأربعة من أحد فصائل الجيش الوطني، قيل إنهم يتبعون لأحرار الشام، وذلك باشتباكات بين الطرفين بمدينة الباب شرقي حلب.

تيم حسن في إسطنبول لتصوير فيلم الهيبة

وقالت المصادر: حدثت اشتباكات مساء أمس الأحد بسوق النوفوتيه بين الشرطة المدنية وعناصر نُسبوا لفصيل “أحرار الشام” أسفرت عن ست إصابات.

وفي تفاصيل الواقعة فقد اعتقلت الشرطة المدنية عنصرًا عسكريًا بعد منعه من الدخول لسوق النوفوتيه الخاص بالنساء بسلاحه.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هناِ

ليقوم قائد كتيبة العنصر بإخراجه، بعد التعهد بعدم تجاوز التعليمات والالتزام بها، إلا أن عناصر المجموعة العسكرية وبعد خروج العنصر، هاجموا الدورية المكلفة بحماية السوق، واشتبكوا معها.

وعقب الحادثة أصدرت الشرطة العسكرية في مدينة الباب بيانا، أوصت فيه الأهالي بزيادة الحذر والانتباه من استغلال بعض المفسدين والمجرمين لازدحام الأسواق، خاصة خلايا داعش وقسد.

وطالبت الشرطة العسكرية بمنع اللثام، وحمل السلاح داخل الأسواق تحت أي ذريعة، متأملة بأن تتعامل كافة تشكيلات الجيش الوطني بالشكل الأمثل لمنع المخالفات.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط