في أول أيام العيد فصائل الثوار تمطر مواقع قوات الأسد بريف إدلب

0 681

شنت فصائل الثوار حملة قصف مكثفة على مواقع قوات الأسد والميلشيات التابعة لها في عدة مناطق بأرياف إدلب وحماة واللاذقية، ردًا على المجازر التي ارتكبتها الميلشيات بجبل الزاوية.

شنت فصائل الثوار حملة قصف مكثفة على مواقع قوات الأسد والميلشيات التابعة لها في عدة مناطق بأرياف إدلب وحماة واللاذقية، ردًا على المجازر التي ارتكبتها الميلشيات بجبل الزاوية.

وقال القائد العسكري في تحرير الشام (خطاب الشامي) في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء حصلت حبر على نسخة منه: “قمنا بالرد على مصادر النيران بشكل حازم حيث استهدفنا براجمات الصواريخ والمدفعية تحصينات ومرابض مدفعية ومقرات للعدو”.

وأضاف أنه تم تدمير غرفة عمليات للميلشيات في بلدة كفرومة، إضافة إلى استهداف مرابض المدفعية في كلِّ من بسقلا وجبالا وكفرنبل ومعسكر الزيتون في بلدة حزارين وكفرومة والدار الكبيرة ومعردبسة جنوب إدلب، وجورين بسهل الغاب.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا 

وأكد الشامي أن عمليات الاستهداف أسفرت عن مقتل وجرح عدة عناصر بينهم ضباط وتدمير رشاش عيار 23، بالإضافة إلى تدمير مدفع في مدينة كفرنبل.

ووعد الشامي أهالي المحرر بأن التحرير قادم، وأنهم على أتمِّ الجاهزية لأي عمل قد يقدم عليه المحتل، وسترد فصائل الثوار الصاع صاعين.

وليل أمس الإثنين استهدفت الفصائل بالصواريخ مدينة القرداحة بريف اللاذقية.

اقرأ أيضاً:  الطيران الإسرائيلي يستهدف قوات الأسد والميلشيات الإيرانية بريف حلب

وأكدت مصادر محلية اشتعال عدة حرائق الآن وحالات هلع في مدينة القرداحة بريف اللاذقية بعد استهدافها براجمات الصواريخ.

وجاء رد الفصائل عقب التصعيد العسكري الذي شهدته المنطقة وارتكاب قوات الأسد لمجازر بحق الأهالي في منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط