هيئة تحرير الشام تعتقل مطلوبين يتعاملون مع النظام داخل المحرر

0 166

أجرت القوة التنفيذية التابعة لجهاز الأمن العام في (هيئة تحرير الشام) يوم أمس السبت، حملة مداهمات واعتقالات لعشرات الأشخاص في ريف إدلب الشمالي والغربي

أجرت القوة التنفيذية التابعة لجهاز الأمن العام في (هيئة تحرير الشام) يوم أمس السبت، حملة مداهمات واعتقالات لعشرات الأشخاص في ريف إدلب الشمالي والغربي، وذلك بتهمة التعامل مع النظام والترويج له، على خلفية نشر مقطع مصور يحمل عبارات مناصرة للأسد.

وأفادت مصادر محلية وإعلامية بأن “تحرير الشام شنت حملة أمنية في مناطق سلقين وحارم وجسر الشغور بريف إدلب، حيث استهدفت فيها عملاء النظام والمتعاملين معه” حسب ماقاله الناشطون.

وأشارت المعلومات إلى أن جهاز الأمن اعتقل مايقارب 30 شخصًا من مدينة سلقين وحدها، وبعد أن تم التحقيق معهم أطلق سراح 27 شخصًا منهم.

اقرأ أيضاً:  المرشح عبد الله سلوم: نبارك لبشار الأسد وسنبقى جانبه دائماً!

في حين اعتقل الأمن 16 شخصًا من قرية (زرزور) بريف مدينة جسر الشغور، بالإضافة إلى عدد آخر من  المشتبه بهم في المدينة نفسها.

الجدير ذكره أن حملة الاعتقالات والمداهمات جاءت بعد انتشار تسجيلات مصورة، أحدها في بلدة (دركوش) وآخر بمدينة (سلقين) مرفقان بعبارات مناصرة للنظام، حيث تم إلقاء القبض على السيارة التي تم تصوير المقطع فيها وبداخلها امرأة تقوم بالتصوير والسائق، كما تم تداول المعلومات على وسائل التواصل.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط