دراسة تقدر تكلفة الحرب في سورية.. من دفع الثمن الأكبر؟!

0 289

قدرت دراسة صادرة عن منظمة الرؤية العالمية وورلد فيجن وشركة فرونتير إيكونوميكس لتطوير النتائج الاقتصادية، يوم أمس الخميس تكلفة الحرب في سورية بأكثر من تريليون و 200 مليار دولار أمريكي.

وأضافت الدراسة أن التكلفة الإضافية من الآثار السلبية على صحة الأطفال وتعليمهم بلغت 1.7 ترليون دولار أمريكي، في حين بلغ إجمالي المساعدات الإنسانية إلى سورية 19.4 مليار دولار أمريكي أي 1.6 من إجمالي التكلفة الاقتصادية.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وأشارت الدراسة إلى أن جيلاً كاملاً ضاع خلال الحرب التي امتدت عشرة أعوام، وأن الأطفال سيتحملون التكلفة من خلال فقدان التعليم والصحة، مما سيمنع الكثيرين من المساعدة وتعافي البلاد والنمو الاقتصادي.

اقرأ أيضاً: الفرغلي يثير الجدل بالحديث عن شكل الحكم الذي تريده تحرير الشام

ولفتت الدراسة أنه في حال انتهت الحرب فإنها ستستمر في التراكم، لتصل إلى 1.7 تريليون دولار إضافي حتى العام 2035.

وقد أجرت منظمة الرؤية العالمية استطلاع على مايقارب 400 طفل وطفلة وشاب سوريين في كل من سورية والأردن ولبنان، وذلك للكشف عن الخسائر الهائلة للحرب.

وأكدت الدراسة أن الصراع الذي جرى في سورية هو من أكثر النزاعات دموية بالنسبة إلى الأطفال، حيث قلّ من متوسط العمر المتوقع للأطفال بمقدار 13 عامًا.

وقد قتل نحو 55 ألف طفل منذ انطلاق الثورة السورية في العام 2011، وقد قضى بعضهم عن طريق الإعدامات وآخرين تحت التعذيب في المعتقلات.

وأكدت الدراسة أن السلام بحل سياسي شامل هو السبيل الوحيد لتجنب المزيد من التكاليف الاقتصادية والبشرية، ودون ذلك سيستمر الأطفال السوريين في دفع ثمن فشل الكبار.

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط