لواء القدس يتبع طريقة جديدة لابتزاز الفلسطينيين في حلب

0 1٬578

أقدمت “ميليشيات لواء القدس” الذي يعد من غالبية أبناء المخيمات الفلسطينية في حلب على اختطاف شبان من مخيم النيرب الفلسطيني وذلك قبل أيام على التوالي.

وكان سبب الاختطاف تهمة ملفقة تعود لأطماع مادية تسيطر على قلوب وعقول نظام الأسد وميليشيات “لواء القدس” حيث تبين حديثاً أن هذا مصدر رزق جديد لنظام الأسد وميليشيات لواء القدس.

وجاء في خبر قامت بنشره “مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا” على موقعها الرسمي، أن ميليشيات “لواء القدس” الموالية لنظام الأسد، تقوم باختطاف شباب فلسطين من المخيمات الخاصة بهم وتقوم بإيداعهم، لدى سجون نظام الأسد، لتفرض عليهم مبالغ مالية باهظة، ويتم اقتسامه مع عناصر نظام الأسد.

نظام الأسد يعلق على أنباء المحادثات بينه وبين تركيا

واختطفت ميليشيات لواء القدس، شباب من مخيم النيرب ووجهة لهم تهمة الإتجار بالمخدرات والمحرمات، والاتصال بجهات مشبوهة، ورغم دفع المال للميلشيات، لم يخرجوا من السجون.

وقال المحامي الحلبي من أصول فلسطينية “مؤيد خلايلي” لمصادر إعلامية: أنا أحد الأشخاص الذين واجهوا هذا النوع منذ 4 سنوات تقريباً، عندما تم اعتقال “عمي” من قبل ميليشيات لواء القدس بتهمة “التواصل مع الإرهابيين”، حيث أنني كنت على يقين أن التهمة ملفقة وهدفها دفع المال والنهب والسلب من الشعب المسكين، خيث اضطر “عمي” لبيع كل املاكه في المخيم بأبخس الأثمان وذلك لدفعه للمدعو “اياس باكير” أحد أذرع هذه الميليشيات، فدفع عمي 10 مليون ليرة سورية، ثم تبين أن من اشترى أملاك عمي هم تابعين لميليشيات لواء القدس.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

أما من الناحية المبالغ التي تطلبها الميليشيات، كما قال شخص حلبي يدعى “نذير مطر” لمنصات إعلامية، فتتفاوت بحسب أوضاع الأشخاص يتم تقدير المبلغ ودفعه، فإذا كان الشخص ميسور الحال، يتهم بشكل فوري بالاتجار مع الإرهابيين، ليأخذوا منه 50 مليون أقل مبلغ ممكن، واذا كان شخصاً فقيراً، فتترواح تهمته من الإتجار مع الإرهابيين إلى المخدرات وغيرها، وتترواح المبالغ التي تكلب منه من 15 مليون ليرة إلى 25 مليون ليرة سورية،

يذكر أن جميع أفرع نظام الأسد تتبع نفس الطريقة، والتي تعد من أخبث الكرق التي يمكن ممارستها من قبل المتسلطين على الشعب والناس، وما هذه الكرق إلا لنهب السوريين والاستيلاء على ممتلكاتهم وأموالهم، مع العلم أن هناك حالات تم قتل المعتقل حتى بعد الدفع..

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط