الائتلاف يطالب برد فوري على قصف روسيا والأسد على إدلب

0 61

طالب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة برد فوري على قصف الأسد وروسيا بلدة إبلين في ريف إدلب اليوم الخميس.

وقال الائتلاف في بيان أصدره عقب القصف العنيف: تزامناً مع ذكرى تسليم الجولان للاحتلال الإسرائيلي، تشن قوات النظام مدعومة بالميليشيات الإيرانية قصفاً مدفعياً وصاروخياً على التراب السوري في ريف إدلب مدعومة بقصف جوي تنفذه طائرات الاحتلال الروسي.

وأضاف البيان: أنها مفارقة باتت مفهومة لنظام ارتكب بحق المدنيين على مدار 10 سنوات أفظع جرائم الحرب وجرائم استخدام الأسلحة الكيميائية والجرائم ضد الإنسانية مروراً بالتعذيب والإعدام والتهجير والسلب والنهب والاتجار بالمخدرات.

وتابع أن التطورات على مدار الأسابيع والأيام الماضية والساعات الأخيرة تكشف عن نوايا تصعيدية خبيثة على إدلب.

ونوه إلى أن كل الأطراف الإقليمية والعربية والدولية مطالبة بالتدخل الجاد لوقف ممارسات النظام ورعاته و.

كما أن الأمم المتحدة والأطراف الدولية الفاعلة مسؤولة بالدرجة الأولى عن وقف ما يجري.

لمتابعة كل جديد اشترك في قناة صحيفة حبر على تلغرام اضغط هنا

وختم البيان بأن الواقع السوري يتطلب مبادرة دولية جدية، العالم اليوم بحاجة لشخصيات سياسية قيادية تعي خطورة المرحلة وتتمتع بما يكفي من الشجاعة والحكمة والقدرة على تحمل مسؤولية تاريخية يفرضها الظرف الراهن.

الجبهة الوطنية تعلن استعدادها لصد أي هجوم

وفي سياق متصل أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير عن استعدادها لصد هجوم متوقع لنظام الأسد على إدلب.

وقال المتحدث الرسمي باسم الجبهة الوطنية النقيب ناجي مصطفى في تصريحات إعلامية اليوم الخميس: أعددنا خطط دفاعية لصد أي هجوم للنظام شمال غربي سورية.

اقرأ أيضاُ: الجبهة الوطنية تستعد لصد هجوم متوقع لنظام الأسد على إدلب

وأضاف مصطفى: نتوقع كل السيناريوهات من النظام ونحن على أتم الاستعداد لذلك.

وشدد على أن النظام والروس مستمرون بقصف شمال غربي سورية دون توقف.

وتأتي التصريحات بالتزامن مع نشاط جوي لطيران الأسد وروسيا في سماء المنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط